الأخبار

April 10, 2024

تقول المخابرات البريطانية إن الهارب من Wirecard، جان مارساليك، كان رئيس التجسس الروسي في أوروبا

Yasir Al-Masri
WriterYasir Al-MasriWriter

الماخذ الرئيسية

  • جان مارساليك، المدير التنفيذي السابق للعمليات في شركة Wirecard الفاشلة للتكنولوجيا المالية، والذي تتهمه المخابرات البريطانية بأنه رئيس تجسس روسي في أوروبا.
  • يُزعم أنه تم تنسيق عمليات التجسس، بما في ذلك الاقتحامات والاغتيالات، مع مسؤول المخابرات النمساوية إيجيستو أوت.
  • ويقال إن مارساليك قام بتهريب آلة التشفير الأكثر تقدمًا في الناتو إلى موسكو وربما يكون قد سهّل عمليات مجموعة فاغنر في سوريا وليبيا.

في قصة تبدو وكأنها قصة تجسس مثيرة أكثر من كونها فضيحة تجارية، ظهرت مزاعم حديثة تصور جان مارساليك، الرئيس التنفيذي السابق للعمليات الهارب في شركة وايركارد، باعتباره العقل المدبر للتجسس لصالح الحكومة الروسية في جميع أنحاء أوروبا. تزعم مصادر المخابرات البريطانية أن مارساليك، الذي اختفى في الهواء بعد الانهيار المذهل لعملاق التكنولوجيا المالية الألماني في عام 2020، لم يكن مجرد شركة مارقة رفيعة المستوى ولكنه شخصية محورية في عالم غامض من التجسس والمؤامرات الدولية.

تقول المخابرات البريطانية إن الهارب من Wirecard، جان مارساليك، كان رئيس التجسس الروسي في أوروبا

من التكنولوجيا المالية إلى التجسس: ملحمة جان مارساليك التي لا تصدق

وجدت شركة Wirecard، التي تم الاحتفال بها ذات يوم باعتبارها جوهرة التاج لقطاع التكنولوجيا في ألمانيا، نفسها في قلب واحدة من أكثر الفضائح المالية إثارة للدهشة في البلاد. الشركة، التي بدأت كمعالج دفع متواضع للمقامرة عبر الإنترنت ومواقع البالغين، قفزت إلى أعلى المراتب في البورصة الألمانية، حيث بلغت قيمتها السوقية 28 مليار دولار في ذروتها وحققت مقارنات مع Paypal. ومع ذلك، فإن اكتشاف تناقض في حساباتها بقيمة ملياري دولار كان بمثابة بداية سقوطها، مما أدى إلى إعسارها في نهاية المطاف واختفاء مارساليك.

لكن الحياة الثانية المزعومة لمارساليك هي التي جذبت انتباه العالم الآن. ووفقا للوثائق المذكورة في مذكرة الشرطة المؤلفة من 86 صفحة لاعتقال إيجيستو أوت، مسؤول المخابرات النمساوية والمتواطئ المفترض مع مارساليك، فإن الثنائي شارك في أنشطة بعيدة كل البعد عن مجالس إدارة الشركات. وشمل ذلك تنظيم عمليات اقتحام واغتيالات بأوامر روسية، حتى أن مارساليك اتُهم بتهريب جهاز كمبيوتر سينا ​​ــ قمة تكنولوجيا التشفير لدى حلف شمال الأطلسي ــ إلى موسكو.

بنك ظل للعمليات الروسية؟

وتشير هذه الاكتشافات إلى أن عمليات وايركارد امتدت إلى ما هو أبعد من الخدمات المالية، ومن المحتمل أن تكون بمثابة قناة للتجسس والأنشطة العسكرية الروسية. وتشير التقارير إلى أن مارساليك استخدم الشركة لدعم مجموعة فاغنر، وهي جماعة مرتزقة روسية مدعومة من الدولة، في عملياتها في سوريا وليبيا. وربما لعب هذا التورط دورًا في اغتيال معارض شيشاني في برلين عام 2019، وهو الفعل الذي ورد أن أوت قام بتحليله في تقرير "الدروس المستفادة" للمخابرات الروسية.

ومع بقاء مارساليك طليقاً، وربما تحت الحماية الروسية، ومحاكمته غيابياً في ميونيخ بتهمة التلاعب في السوق والاحتيال المرتبط بالعصابات، فإن العالم يراقب عن كثب. إن مزاعم تورطه في أنشطة التجسس لا تعمق فضيحة وايركارد فحسب، بل تثير أيضًا أسئلة ملحة حول تقاطع قوة الشركات والتجسس الدولي والأمن القومي.

Engage below: ما هي أفكارك حول الآثار المترتبة على تورط شخصيات الشركات في التجسس الدولي؟ فكيف ينبغي للحكومات والشركات أن تحمي من مثل هذه المخاطر؟

لا تزال ملحمة وايركارد تتكشف، لتكشف عن متاهة من الخداع المالي المتشابك مع المؤامرات الجيوسياسية. مع ظهور المزيد من التفاصيل، يبدو أن قصة جان مارساليك هي بمثابة قصة تحذيرية حول المخاطر غير المرئية الكامنة وراء واجهة نجاح الشركات.

About the author
Yasir Al-Masri
Yasir Al-Masri
عن

ياسر المصري، متحمس مصري لعالم الرقميات، يمزج بين فهمه العميق للغة العربية وشغفه بألعاب الكازينو عبر الإنترنت. معروف بمهاراته المتميزة في التعريب، يقوم ياسر بتكييف دلائل الكازينو عبر الإنترنت لتناسب الجمهور العربي المميز

Send email
More posts by Yasir Al-Masri
undefined is not available in your country. Please try:

أحدث الأخبار

المكاسب المالية غير المتوقعة لشركة GambleAware: الغوص العميق في التبرع بمبلغ 49.5 مليون جنيه إسترليني وآثاره على قوانين المقامرة في المملكة المتحدة
2024-06-04

المكاسب المالية غير المتوقعة لشركة GambleAware: الغوص العميق في التبرع بمبلغ 49.5 مليون جنيه إسترليني وآثاره على قوانين المقامرة في المملكة المتحدة

الأخبار